مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ
منتدى الحب
ملتقى شباب وصبايا الشرق الاوسط
نتمنى من الله ان ينال اعجابكم المنتدى
بشرفنا ويسعدنا تسجيلك معنا
فلا تتردد ولا تبخل علينا تسجيلك الكريم
تقبلوا تحيات
اداره منتديات الحب
علي التميمي

مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ

MONTADH ALHOOB AND ALHANAAN
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكل اعضاء وزوار المنتدى الكرام نتمنى من الله ان ينال اعجابكم المنتدى وننتمنى من الزوار الكرام التسجيل في المنتدى ونتمنى من الاعضاء الكرام المشاركه في المنتدى تقبلوا تحيات اداره منتديات الحب ........

شاطر | 
 

 الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدوء الليل
الاداره
avatar

الجنس : انثى
الابراج الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1166
عدد التقيم : 11523
تاريخ الميلاد : 29/02/1980
الانتساب : 05/03/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   السبت مارس 13, 2010 5:03 pm

الأبعاد التاريخية لاحتلال بغداد
لم تحظ مدينة إسلامية بعد الحرمين الشريفين بالشهرة مثلما حظيت مدينة بغداد التي أنشئت سنة ( 145هـ = 762م ) لتكون حاضرة الخلافة العباسية ، وقد ظلت لنحو خمسة قرون عاصمة للعالم الإسلامي، ومتحفاً للحضارة والمدنية، وقبلة للعلماء والساسة والمفكرين.
وقد تعرضت العاصمة الفتية للتخريب والتدمير بعد سنوات من ازدهارها بسبب الصراع الذي تأجج بين الأمين والمأمون ولدي هارون الرشيد ، فأتت النيران على أحياء بأكملها، وتهدمت بعض قناطرها ودمر قصر الخلافة، غير أن ذلك لم يؤثر على مكانتها، وظلت محتفظة بقدر كبير من نشاطها الأدبي وازدهارها الاقتصادي، ثم تراجعت مكانتها السياسية، لتحل محلها مدينة سامراء التي أنشأها الخليفة المعتصم ، وجعلها عاصمة لدولته سنة ( 221هـ = 836م ) وظلت كذلك حتى هجرها الخليفة المعتمد سنة ( 279هـ = 892م ) وانتقل إلى بغداد ، وأعادها حاضرة للخلافة العباسية مرة أخرى.
وحين سيطر البويهيون على مقاليد الأمور في الدولة، فقدت بغداد أهميتها السياسية؛ بسبب انتقال السلطة إلى مدينة شيراز حيث كان يقيم عماد الدولة البويهي الذي كان يصرف أمور الدولة دون أن يكون للخلفاء العباسيين شأن في اتخاذ القرارات وتسيير شؤون الخلافة.
ثم لم تلبث أن استردت العاصمة التليدة مكانتها وعاد إليها عافيتها القديمة وتألقت على يد السلاجقة، فاحتضنت بغداد المدرسة النظامية نسبة إلى الوزير المعروف نظام الملك السلجوقي، والمدرسة المستنصرية التي أنشأها الخليفة المستنصر العباسي، وامتلأت بالقصور الرحبة والحدائق الرائعة والبيمارستانات الطبية.

ما قبل الاحتلال
وظلت المدينة التليدة محتفظة بتاريخها العريق ومدنيتها على الرغم مما أصاب الخلافة العباسية من ضعف ووهن ، بلغ أشده في القرن السابع الهجري، وانشغل الخلفاء بمصالحهم وأهوائهم، ولم يفطنوا إلى الخطر الذي يحدق بهم، ويقترب منهم رويداً، وكانت المرة الأولى التي هاجم فيها المغول أطراف العراق سنة 618هـ = 1220م، حين وصلت الأخبار إلى بغداد بتقدم المغول من مراغة في أذربيجان نحو إربل، بادر الخليفة الناصر لدين الله إلى تحصين بغداد، والاستعداد للخروج لمواجهة جحافل المغول التي آثرت الرجوع وعدم الصدام المبكر مع قوات الخليفة، وتلا ذلك فترة من الهدوء دامت نحو عشر سنوات، ثم عادت قوات المغول إلى مواصلة الهجوم على العراق مرة أخرى، بعد أن تمكنوا من القضاء على آخر مقاومة للخوارزميين كان يقوم بها جلال الدين خوارزم شاه سنة ( 628هـ = 1230م ) وأصبح الطريق مفتوحاً إلى بغداد، بعد أن أهمل الخلفاء العباسيون الاستعداد ليوم اللقاء، ووصل الأمر ببعضهم وهو الخليفة المستعصم بالله أن وصفه المؤرخون بالغفلة وضعف الرأي، وقل الحزم، وإهمال الجيش، والإمساك عن الإنفاق على الجند، ولم يكن هذا الحال خافياً على قادة المغول الذين كانوا يتحينون الفرصة المناسبة للانقضاض على الخلافة العباسية

احتلال بغداد ونهاية الدولة
استعد هولاكو للزحف نحو بغداد في المحرم من سنة 655هـ، وأرسل إلى الخليفة المستعصم بالله يطلب منه هدم جميع أسوار بغداد والمثول بشخصه أمامه، أو إرسال ثلاثة من كبار رجال دولته نيابة عنه، لكن الخليفة رفض التهديد ودعاه إلى الجنوح إلى السلم والعودة إلى خراسان أو الاستعداد للحرب، ولم يأبه هولاكو لرد الخليفة العباسي لإدراكه ما حل بالدولة من ضعف، وأنها عاجزة عن رد زحفه الجرار، وتكررت الرسائل بين هولاكو والخليفة دون أن تحمل أحد الطرفين عن التراجع عن موقفه، حتى إذا اقتربت قوات المغول من العاصمة بغداد قامت بضرب حصار شديد حولها وتضييق الحصار عليها وإقامة الاستحكامات، ولم تفلح قوات الخليفة في فك الحصار ورد القوات الغازية، وفشلت مساعيه في إقناع المغول بالكف عن القتال وعقد الصلح، وأصبح سقوط بغداد أمراً وشيكاً لا مفر منه، واضطر الخليفة إلى الخروج من بغداد وتسليم نفسه وعاصمة الخلافة إلى هولاكو دون قيد أو شرط، وذلك في يوم الأحد الموافق (4 من صفر 656 هـ= 10 فبراير 1258م) ومعه أهله وولده بعد أن وعده هولاكو بالأمان.
كان برفقه الخليفة حين خرج 3 آلاف شخص من أعيان بغداد وعلمائها وكبار رجالها، فلما وصلوا إلى معسكر المغول أمر هولاكو بوضعهم في مكان خاص، وأخذ يلاطف الخليفة العباسي، وطلب منه أن ينادي في الناس بإلقاء أسلحتهم والخروج من المدينة لإحصائهم، فأرسل الخليفة رسولا من قبله ينادي في الناس بأن يلقوا سلاحهم ويخرجوا من الأسوار، وما إن فعلوا ذلك حتى انقض عليهم المغول وقتلوهم جميعا.
ودخل الغزاة الهمج بغداد وفتكوا بأهلها دون تفرقة بين رجال ونساء وأطفال، ولم يسلم من الموت إلا قليل، ثم قاموا بتخريب المساجد ليحصلوا على ذهب قبابها، وهدموا القصور بعد أن سلبوا ما فيها من تحف ومشغولات قيمة، وأتلفوا عددا كبيرا من الكتب القيمة، وأهلكوا كثيرا من أهل العلم فيها، واستمر هذا الوضع نحو أربعين يوما، وكلما مشطوا منطقة أشعلوا فيها النيران، فكانت تلتهم كل ما يصادفها، وخربت أكثر الأبنية وجامع الخليفة، ومشهد "الإمام" موسى الكاظم، وغيرها من البنايات التي كانت آية من آيات الفن الإسلامي.
وبالغ المؤرخون في عدد ضحايا الغزو المغولي حين دخلوا بغداد، فقدرهم بعض المؤرخين بمليون وثمانمائة ألف نسمة، على حين قدرهم آخرون بمليون نسمة، وفي اليوم التاسع من صفر دخل هولاكو بغداد مع حاشيته يصحبهم الخليفة العباسي، واستولى على ما في قصر الخلافة من أموال وكنوز، وكانت الجيوش المغولية أبقت على قصر الخلافة دون أن تمسه بسوء، ولم يكتف هولاكو بما فعله جنوده من جرائم وفظائع في العاصمة التليدة التي كانت قبلة الدنيا وزهرة المدائن ومدينه النور، وإنما ختم أعماله الهمجية بقتل الخليفة المستعصم بالله ومعه ولده الأكبر وخمسه من رجاله المخلصين الذين بقوا معه ولم يتركوه في هذه المحنة الشديدة.
وبمقتل الخليفة العباسي في (14 من صفر 656 هـ = 20 من فبراير 1258م) تكون قد انتهت دولة الخلافة العباسية التي حكمت العالم الإسلامي خمسة قرون من العاصمة بغداد لتبدأ بعد قليل في القاهرة عندما أحيا الظاهر بيبرس الخلافة العباسية من جديد.
وقد أدى احتلال بغداد إلى ضعف الحركة الفكرية والثقافية؛ حيث قتل الآلاف من العلماء والشعراء، وشرد من نجا منهم فلجؤوا إلى مصر والشام وغيرهما من البلاد، وخربت المدارس والمعاهد.
وبعد انتهاء الخلافة العباسية بدأ عصر الدولة الإيلخانية في العراق واستمر حتى سنة ( 736هـ = 1335م ) ، ثم خلفهم الجلائريون وهم من نسل المغول أيضاً؛ إذ تمكن الشيخ حسن الجلائري من الاستقلال بحكم العراق، وجعل بغداد عاصمة.


النكبة الثانية لبغداد
واستمر حكم الجلائريون حتى دخل تيمورلنك بغداد سنة ( 795هـ = 1393م ) بعد أن عجز السلطان أحمد الجلائري في التصدي للزحف التيموري، واضطر للفرار من بغداد، لكنه عاد إليها بعد غياب تيمورلنك عن البلاد، واسترد سلطانه، لكنه لم يهنأ كثيراً؛ إذ عاد تيمورلنك إلى بغداد من جديد لمعاقبة أحمد الجلائري على فعلته، وأنزل ببغداد كارثة مروعة تشبه ما حل بها على يد هولاكو، فذبح الآلاف من أهلها، وهدم مساجدها ومدارسها ومساكنها، فحل بالمدينة المنكوبة الخراب بعد أن كانت قد استردت شيئاً من عافيتها القديمة.
وبعد حكم التيموريين سقطت بغداد سنة ( 814هـ = 1411م ) في يد التركمان ، وظلت كذلك حتى دخلها الشاه إسماعيل الصفوي .

استرداد العثمانيين بغداد من أيدي الصفويين
كان الصراع على أشده بين الدولتين العثمانية والصفوية، وحينها اعتبر الخليفة سليمان القانوني احتلال بغداد في يد الدولة الصفوية الشيعية، أمراً بالغ الخطورة ، فأرسل على الفور حملة عسكرية بقيادة الصدر الأعظم إبراهيم باشا الذي نجح في سنة ( 941هـ = 1923م ) في إعادة العراق إلى السيطرة العثمانية، ثم لم تلبث أن استولت عليها الدولة الصفوية مرة أخرى سنة ( 1032هـ = 1923م ) في عهد عباس الصفوي، لكن العثمانيين عادوا مرة أخرى ونجحوا في استعادتها سنة ( 1049هـ = 1639م ) وبدأوا في العناية بالعاصمة التليدة وتجديدها وبناء ما تهدم منها ، وتوالى الولاة العثمانيون على بغداد ، وكان من أشهرهم مدحت باشا الذي بذل خلال ولايته ( 1286- 1288هـ = 1869- 1871م ) جهوداً ملموسة في الإصلاح والتعمير

النكبة الثالثة لبغداد
ظلت بغداد تابعة للدولة العثمانية حتى سنة ( 1335هـ= 1917م ) حين احتلت إنجلترا بغداد فأنهت الحكم العثماني، وفرضت الانتداب الإنجليزي على العراق، ثم عين الأمير فيصل بن الحسين ( 1339هـ = 1921م ) ملكاً على العراق من قبل الإنجليز، وأصبحت بغداد عاصمة للعراق.


الاحتلال الاخير
ثم شهدت العراق احتلالها الأخير والمدوي حين تلقت ضربات متلاحقة، وموجات من القصف المدمر استمر 17 يوما، قامت به القوات الأمريكية وحلفاؤها، ولم يكن في قدرة العراق أن يتحمل ويلات المغول الجدد وهم يلقون بحممهم على أرض الحضارة، ويبيدون الحياة والإنسان.
ولم يكن للعراق أن يصمد كثيرا وهو يواجه الغازي المتجبر وحده دون معاون أو نصير، ولم يكن ليثبت وأذرع الخيانة تحيط به من كل مكان.. فسقط في الميدان ليعيد إلى الأذهان ما حدث منذ 745 عاما، حين غزا المغول العراق، وحاصروا بغداد عاصمة الخلافة الإسلامية بجيش هائل، مجهز بأعتى الأسلحة، ومسلح بطاقة وحشية للفتك والتدمير.
وتشاء الأقدار أن يكون زمن الحصار في المحرم، شهر الله الحرام، وهو نفس الشهر الذي استقبل فيه العراق المغول الجدد (!!)، وأن يكون يوم (الأربعاء 7 من صفر سنة 656هـ) اليوم الذي اقتحم فيه المغول المدينة العريقة هو نفس اليوم الذي دخلت فيه القوات الأمريكية بغداد دار السلام؛ حيث سقطت في أيديهم في يوم (الأربعاء 7 من صفر 1424هـ)!!.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سوسو الاميره
عضو فوق الوصف
عضو فوق الوصف
avatar

الجنس : انثى
الابراج الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 228
عدد التقيم : 228
تاريخ الميلاد : 01/10/1990
الانتساب : 01/01/2010
العمر : 27
العمل/الترفيه : طالبه ....
المزاج : ممتازه

مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   السبت مارس 13, 2010 5:17 pm

مشكوره حبيبتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر
avatar


مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   السبت مارس 13, 2010 6:29 pm

يسلموووووووووا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدوء الليل
الاداره
avatar

الجنس : انثى
الابراج الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1166
عدد التقيم : 11523
تاريخ الميلاد : 29/02/1980
الانتساب : 05/03/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   السبت مارس 13, 2010 6:33 pm

شكرا حبيباتي على المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حزن الاماسي
نائب مدير
نائب مدير
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : العقرب
عدد المساهمات : 166
عدد التقيم : 10285
تاريخ الميلاد : 21/11/1974
الانتساب : 08/03/2010
العمر : 43
الموقع : www.m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : اعمال حره
المزاج : هادئ

مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   الخميس مارس 18, 2010 2:53 pm

سلمت ايدك على الموضوع الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.m-alhoob.yoo7.com
هدوء الليل
الاداره
avatar

الجنس : انثى
الابراج الابراج : السمك
عدد المساهمات : 1166
عدد التقيم : 11523
تاريخ الميلاد : 29/02/1980
الانتساب : 05/03/2010
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   الخميس مارس 18, 2010 3:00 pm

مشكر على المرور العطر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
prince mosul
مراقب اقسام المنتدى
مراقب اقسام المنتدى
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1405
عدد التقيم : 11946
الانتساب : 01/04/2010
الموقع : حصرياً في جامعة الموصل

العمل/الترفيه : طالب/ الانترنت
المزاج : سألت قلبي؟؟ اين الحب. فسألني؟ واين الحبيب الذي يستحق. غلطتي حبيتك يوم ضميتك

مُساهمةموضوع: رد: الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد   الخميس أبريل 08, 2010 7:52 am

مشكوووووووووووووووووووووووووور على الموضوع الجميل
والمعلومات الجميلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الابعاد التاريخيه لاحتلال بغداد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ :: ミ♡彡 الًٍَِحًَُـــــــًَُبًََـ اًَضًَـــــــًَُاًُفًَُـــــيًَُ ミ♡彡 :: ♥ஓ♥ قًُسـمًَُ خًَُــــاصًَ بالعًَُـــرًاقًَُ الًَُحًُبًُيًُبً ♥ஓ♥-
انتقل الى: