مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ
منتدى الحب
ملتقى شباب وصبايا الشرق الاوسط
نتمنى من الله ان ينال اعجابكم المنتدى
بشرفنا ويسعدنا تسجيلك معنا
فلا تتردد ولا تبخل علينا تسجيلك الكريم
تقبلوا تحيات
اداره منتديات الحب
علي التميمي

مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ

MONTADH ALHOOB AND ALHANAAN
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكل اعضاء وزوار المنتدى الكرام نتمنى من الله ان ينال اعجابكم المنتدى وننتمنى من الزوار الكرام التسجيل في المنتدى ونتمنى من الاعضاء الكرام المشاركه في المنتدى تقبلوا تحيات اداره منتديات الحب ........

شاطر | 
 

 قصص امهات المؤمنين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin 2
عضو مهم
عضو مهم
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 113
عدد التقيم : 1000294
تاريخ الميلاد : 23/09/1991
الانتساب : 05/08/2009
العمر : 26
الموقع : http://m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : طالب
المزاج : مابعرف

مُساهمةموضوع: قصص امهات المؤمنين   الخميس أغسطس 13, 2009 8:27 pm

قصص امهات المؤمنين


سلســــة قصص أمهات المؤمنين





واولى موضعتنا




نتحدث عنــ
سيدة نساء اهل الجنة السيدة فاطمة ـ رضى الله عنها






سيدة نساء اهل الجنة فاطمة بنت محمد



سيدة نساء أهل الجنة



السيدة فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم









قال رسول الله: " فاطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني "






إنه اسم عظيم ومقدس، ارتبطت به العظمة والقداسة منذ أن ارتبط هذا الإسم بشخصية هذه السيدة الطاهرة بنت رسول الله ورحمة للعالمين محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله وسلم. وقدسيتها عليها السلام ذاتية ، نابعة من أعماق كيانها النوراني الذي فطرها الله عليها، وعجنها بها حتى تأهلت لذلك أن تنال وسام سيدة نساء العالمين من الأولين والآخرين من أبينا آدم عليه السلام إلى قيام يوم الدين. فهي سلام الله عليها بهرت العقول والألباب، وخسأت الأنظار والأبصار عندما أرادت أن تتطلع على عظمتها، وترنو إلى جلالها، لتعرف من هي فاطمة الزهراء عليها السلام، فإنه لا أحد يعلم من هي إلا ربها وأبوها وبعلها وبنوها الأئمة الأطهار عليهم السلام. يكفيها فخراً قوله تبارك وتعالى لوالدها:




(يا محمد لولاك لما خلقت الأفلاك.. ولولا علي لما خلقتك.. ولولا فاطمة لما خلقتكما)





ولادتها




عن خديجة عليها السلام قالت: لما حملت بفاطمة‏ حملت حملا خفيفا وكانت تحدثني في بطني فلما قربت ولادتها دخل علي أربع نسوة ‏عليهن‎ من الجمال والنور ما لا يوصف‏ فقالت إحداهن أنا أمك حواء وقالت لي الأخرى أنا آسية بنت مزاحم وقالت الأخرى أنا كلثم أخت موسى وقالت أخرى أنا مريم بنت عمران أم عيسى،أصبعها وكان ذلك في جمادي الآخرة يوم العشرين منه سنة خمسة وأربعين من مولد النبي .ًً جئنا لنلي من أمرك ماتلي النساء فولدت فاطمة فوقعت على الأرض ساجدة رافعة‎







وقال المحدث القمي (ره): ولدت فاطمة عليها السلام في جمادي الآخرة يوم العشرين منها سنة خمس وأربعين من مولد النبي وكان بعد مبعثه بخمس سنين وقال ابن الخشاب: ولدت فاطمة بعد ما أظهر الله نبوة نبيه وأنزل عليه الوحي بخمس سنين وقريش تبني البيت.







وعن عائشة قالت: قال رسول الله لما أسري بي إلى السماء أدخلت الجنة فوقعت على شجرة من أشجار الجنة لم أر في الجنة أحسن منها ولا أبيض منها ورقا ولاأطيب ثمرة فتناولت ثمرة من أثمارها فأكلتها فصارت نطفة في صلبي فلما هبطت إلى الأرض واقعت خديجة فحملت بفاطمة عليها السلام فإذا أنا اشتقت إلى ريح الجنة شممت ريح فاطمة.



ً






وعن المفضل بن عمر قال:قالت لأبي عبدالله الصادق عليه السلام كيف كانت ولادة فاطمة عليها السلام ؟ قال: نعم إن خديجة عليها السلام لما تزوج بها رسول الله هجرتها نسوة مكة فكن لا يدخلن عليها ولا يسلمن عليها ولا يتركن إمرأة تدخل عليها فاستوحشت خديجة من ذلك فلما حملت بفاطمة عليها السلام صارت تحدثها في بطنها وتصبرها وكانت خديجة تكتم ذلك عن رسول الله ، فدخل يوماوسمع خديجة تحدث فاطمة فقال لها: يا خديجة من يحدثك؟ قالت: الجنين الذي في بطني يحدثني ويؤنسني فقال لها: هذا جبرئيل يبشرني أنها أنثى وأنها النسمة الطاهرة الميمونة وأن الله تبارك وتعالى سيجعل نسلي منها، وسيجعل من نسلها أئمة في الأمة يجعلهم خلفاؤه في أرضه بعد انقضاء وحيه. ً









فاطمة تخاطب أباها رسول الله بهذه الأبيات







نفسي على زفراتها محبوسـة ياليتها خرجت مع الزفـرات لا خير بعـدك في الحياة وإنما أبكي مخافة أن تطول حياتي


عمرها





وكان عمرها عليها السلام مع أبيها بمكة ثمانية سنين وهاجرت إلى المدينة مع أبيها رسول الله (ص) فأقامت معه عشر سنين، فكان عمرها ثمانية عشر سنة، فأقامت مع علي عليه السلام بعد وفاة أبيها خمسة وسبعين يوما وفي رواية أخرى أربعين يوما. ًً







إمامتها





كانت عليها السلام بنت نبي، وزوجة إمام، وأم أئمة صلوات الله عليهم أجمعين.











وفاتها





عن أبي بصير:وكان سبب وفاتها أن قنفذا مولى عمر لكزها بنعل السيف بأمره فأسقطت محسناً، ومرضت من ذلك مرضا شديدا ولم تدع أحدا ممن آذاها يدخل عليها ووجدت عليهم إلى أن توفيت.ًًً




وفي رواية أخرى: أخذت فاطمة عليها السلام باب الدار ولزمتها عن ورائها فمنعتهم عن الدخول فضرب عمر برجله على الباب فقلعت فوقعت على بطنها فسقط جنينها المحسن فمرضت منها وماتت منها. وفي دلائل الإمامة للطبري: أن عمر بن الخطاب هجم مع 300 رجل على بيتها عليها السلام وقال المسعودي: لما قبضت عليها السلام جزع علي جزعا شديدا واشتد بكاؤه وظهر أنينه وحنينه وبعد أن كفنها علي عليه السلام بسبعة أثواب وقبل أن يعقد الرداء عليها نادى: يا أم كلثوم يا زينب يا فضة يا حسن يا حسين هلموا و تزودوا من أمكم الزهراء فهذا الفراق واللقاء في الجنة فأقبل الحسنان عليهما السلام يقولان: واحسرتاه لا تنطفئ من فقد جدنا محمد المصطفى وأمنا الزهراء إذا لقيت جدنا فأقرئيه منا السلام وقولي له: إنا بقينا بعدك يتيمين في دار الدنيا فقال علي عليه السلام أشهد أنها حنت وأنت ومدت يديها وضمتهما إلى صدرها مليا وإذا بهاتف من السماء ينادي: يا أبا الحسن إرفعهما فلقد أبكيا والله ملائكة السماء فرفعهما عنها وعقد الرداء عليها وصلى عليها ومعه الحسن والحسين عليهما السلام وعقيل وعمار وسلمان والمقداد وأبوذر ودفنها في بيتها وكان لها من العمر آنذاك 18سنة. وأما بشأن قبرها فقد أخفاه علي عليه السلام بأمرها ثم أنه سوى في البقيع سبعة قبور أو أربعين قبراً، ولما عرف عمر بن الخطاب دفنها وفي البقيع قبور جدد أشكل عليهم الأمر فقالوا: هاتوا من نساء المسلمين من ينبش هذه القبور لنخرجها ونصلي عليها، فبلغ ذلك أمير المؤمنين علي عليه السلام فخرج مغضبا عليه قباؤه الأصفر الذي يلبسه عند الكريهة وبيده سيف ذوالفقار وهو يقسم بالله: لئن حول من القبور حجر ليضعن السيف فيهم فتلقاه عمر بن الخطاب ومعه أصحابه فقال له: مالك والله يا أبالحسن لننبشن قبرها ونصلي عليها!! فأخذ علي عليه السلام بمجامع ثوبه وضرب به الأرض وقال له: يا ابن السوداء أما حقي فتركته مخافة أن يرتد الناس عن دينهم،ًًً وأما قبر فاطمة فو الذي نفسي بيده لئن حول منه حجر لأسقين الأرض من دمائكم، وجاء أبوبكر وأقسم عليه برسول الله أن يتركه فخلى عنه وتفرق الناس.









ألقابها


أما ألقابها عليها السلام فهي:


أنسية - حوراء - عذراء - نورية - حانية - كريمة - رحيمة - شهيدة - عفيفة - قانعة - رشيدة - شريفة - حبيبة - محترمة - صابرة - سليمة - مكرمة - صفية - عالمة - عليمة - معصومة - مغصوبة - مظلومة - ميمونة - منصورة - محتشمة - جميلة - جليلة - معظمة - حاملة البلوى - الشاكية - حليفة العبادة - التقية - حبيبة الله - بنت الصفوة - ركن الهدى - آية النبوة - شفيعة العصاة - أم الخيرة - تفاحة الجنة - المطهرة - سيدة النساء - بنت المصطفى - صفوة ربها - موطن الهدى - قرة عين المصطفى - حكيمة - فهيمة - عقيلة - محزونة - مكروبة - عليلة - عابدة - زاهدة - قوامة - باكية - صابرة - صوامة - عطوفة - رؤوفة - حنانة - البارة - الشفيقة - أم السبطين - دوحة النبي - نور سماوي - زوجة الوصي - بدر التمام - درة بيضاء - بحر الشرف - ولية الله - سر الله - أمينة الوحي - عين الله - مكسورة الضلع - رضيض الصدر - مغصوبة الحق - حفي القبر. ومن أسماؤها: الزهراء - البتول - الصديقة - الطاهرة - المحدثة - المباركة - الرضية - المرضية - أم أبيها، أم الحسنين، أم الأئمة.






قبس من أسمائها ومعانيها


فاطمـــة عليها السلام: لأن الله قد فطم من أحبها من النار. الزهـراء عليها السلام: لأن نورها زهر لأهل السماء. الصـديقة عليها السلام: لأنها لم تكذب قط. المباركـة عليها السلام: لظهور بركتها. الـزكـيــة عليها السلام: لأنها كانت أزكى أنثى عرفتها البشرية. المرضية عليها السلام: لأن الله سيرضيها بمنحها حق الشفاعة. المحــدثة عليها السلام: لأن الملائكة كانت تحدثها. الحــانيــة عليها السلام: لأنها كانت تحن حنان الأم على أبيها النبي وبعلها وأولادها عليهم السلام والأيتام والمساكين.
الكوثر عليها السلام: كما سماها الله جل وعلا في القرآن في سورة الكوثر.
الحوراء عليها السلام: لأن النبي قال هي الحوراء الإنسية (ولأن نطفتها تكونت من ثمار الجنة).
البتول عليها السلام: لأنها تبتلت عن دماء النساء.










أصحابها



ومن اللواتي كن معها: أسماء بنت يزيد الأنصاري - أم سلمة - فضة - معاذة أم سعد بن معاذ - صفية بنت عبد المطلب أم أيمن ونساء المهاجرين والأنصار.


أبوها




فأبوها سيد العترة وسيد الخلق وسيد الأنبياء محمد بن عبدالله رسول الله الأكرم خاتم الأنبياء والمرسلين نور الهاشميين وسيدهم، وكان النبي يحبها كثيراأم أبيها وكان يقبل رآسها ويقول: لها فداك أبوك كما كنت فكوني، ينام حتى يقبل عرض وجه فاطمة وبين يديها وقال (ص): هي خير بناتي لأنها أصيبت في وهي مضغة مني وكانت عليها السلام تحب أبوها حبا لامثيل له، فكانت تشم قميص أبيها بعد وفاته فيغشى عليها. وكان يكنيها وكان لا ً ً



أمها




أمها خديجة عليها السلام، وهي أول إمرأة تزوج بها أبوها رسول الله ولدت سنة ثمانية وستين قبل الهجرة وقال عنها الرسول الأكرم ( أمرت أن أبشر خديجة ببيت من قصب لا صخب فيه ولا نصب وعن أنس بن مالك عن النبي قال: حسبك من العالمين مريم بنت عمران و خديجة بنت خويلد وفاطمة بنت محمد وآسية بنت مزاحم وكانت أول من آمنت برسول الله ، تزوجها وهو ابن 25 سنة وهي بنت 40سنة، وتوفيت في شهر رمضان سنة عشر من النبوة ولها من العمر 65 سنة.



زوجها




وفي زوجها وزواجها: عن جابر بن عبدالله قال: لما زوج النبي فاطمة من علي عليه السلام كان الله تعالى مزوجه من فوق عرشه وكان جبرائيل الخاطب وكان ميكائيل وإسرافيل في سبعين ألفاً من الملائكة شهوداً، وقال : إنما أنا بشر مثلكم أتزوج فيكم وأزوجكم إلا فاطمة فإن تزويجها نزل من السماء وكان بين تزويج فاطمة في السماء وبين تزويجها في الأرض أربعون يوماً وكان مهرها من علي عليه السلام 480 درهماً وكان لها من العمر 9 سنوات سلام الله عليها، وزوجها علي بن أبي طالب أمير المؤمنين عليه السلام وقائد الغر المحجلين والعروة الوثقى وسيد قريش وضرغامها.



أولادها



أنها سلام الله عليها لم تتزوج غير أمير المؤمنين علي عليه السلام وأنجبت منه: سيدي شباب أهل الجنة الحسن والحسين وأم المصائب زينب عليهم السلام وأم كلثوم الصابرة ومحسن الصغير أسقطته بعد الهجوم على دارها ومحاولة إحراقها.




يتبـــــــــــع


عدل سابقا من قبل Admin 2 في الخميس أغسطس 13, 2009 9:08 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin 2
عضو مهم
عضو مهم
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 113
عدد التقيم : 1000294
تاريخ الميلاد : 23/09/1991
الانتساب : 05/08/2009
العمر : 26
الموقع : http://m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : طالب
المزاج : مابعرف

مُساهمةموضوع: رد: قصص امهات المؤمنين   الخميس أغسطس 13, 2009 8:30 pm

من وصايا الرسول الأكرم لإبنته السيدة فاطمة الزهـراء عليها السلام





"اللهم صللي على محمد وآل محمد"



يا "فاطمة"! ما من إمرأة طحنت بيديها إلا كتب الله لها بكل حبة حسنة ومحا عنها بكل حبة سيئة.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة عرقت عند خبزها، إلا جعل الله بينها وبين جهنم سبعة خنادق من الرحمة.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة غسلت قدرها، إلا وغسلها الله من الذنوب والخطايا.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة نسجت ثوباً، إلا كتب الله لها بكل خيط واحد مائة حسنة، ومحا عنها مائة سيئة.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة غزلت لتشتري لأولادها أو عيالها، إلا كتب الله لها ثواب من أطعم ألف جائع وأكسى ألف عريان.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة دهنت رؤوس أولادها، وسرحت شعورهم، وغسلت ثيابهم وقتلت قملهم إلا كتب الله لها بكل شعرة حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة، وزينها في أعين الناس أجمعين.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة منعت حاجة جارتها إلا منعها الله الشرب من حوضي يوم القيامة.




يا "فاطمة"! خمسة من الماعون لا يحل منعهن: الماء، والنار، والخمير، والإبرة، ولكل واحد منهن آفة، فمن منع الماء بلي بعلة الإستسقاء، ومن منع الخمير بلي بالغاشية، ومن منع الرحى بلي بصدع الرأس، ومن منع الإبرة بلي بالمغص.




يا "فاطمة"! أفضل من ذلك كله رضا الله ورضا الزوج زوجته.




يا "فاطمة"! والذي بعثنـي بالحق بشيراً ونذيراً لو متِ، وزوجك غير راضٍِِِِِِِِِ عنكِ ما صليت عليكِ.




يا "فاطمة"! أما علمت أن رضا الزوج من رضا الله، وسخط الزوج من سخط الله؟




يا "فاطمة"! طوبى لإمرأة رضي عنها زوجها، ولو ساعة من النهار.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة رضي عنها زوجها يوماً وليلة، إلا كان لها عند الله أفضل من عبادة سنة واحدة صيامها وقيامها.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة رضي عنها زوجها ساعة من النهار، إلا كتب الله لها بكل شعرة في جسمها حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة.




يا "فاطمة"! إن أفضل عبادة المرأة في شدة الظلمة أن تلتزم بيتها.




يا "فاطمة"! إمرأة بلا زوج كدار بلا باب، إمرأة بلا زوج كشجرة بلا ثمرة.




يا "فاطمة"! جلسة بين يدي الزوج أفضل من عبادة سنة، وأفضل من طواف.




إذا حملت المرأة تستغفر لها الملائكة في السماء والحيتان في البحر، وكتب الله لها في كل يوم ألف حسنة، ومحا عنه ألف سيئة.




فإذا أخذها الطلق كتب الله لها ثواب المجاهدين وثواب الشهداء والصالحين، وغسلت من ذنوبها كيوم ولدتها أمها، وكتب الله لها ثواب سبعين حجة.




فإن أرضعت ولدها كتب لها بكل قطرة من لبنها حسنة، وكفر عنها سيئة، واستغفرت لها الحور العين في جنات النعيم.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة عبست في وجه زوجها، إلا غضب الله عليها وزبانية العذاب.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة قالت لزوجها أُفاً لك، إلا لعنها الله من فوق العرش والملائكة والناس أجمعين.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة خففت عن زوجها من كآبته درهماً واحداً، إلا كتب الله لها بكل درهم واحد قصر في الجنة.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة صلت فرضها ودعت لنفسها ولم تدع لزوجها، إلا رد الله عليها صلاتها، حتى تدعو لزوجها.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة غضب عليها زوجها ولم تسترض منه حتى يرضى إلا كانت في سخط الله وغضبه حتى يرضى عنها زوجها.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة لبست ثيابها وخرجت من بيتها بغير إذن زوجها إلا لعنها كل رطب ويابس حتى ترجع إلى بيتها.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة نظرت إلى زوجها ولم تضحك له، إلا غضب عليها في كل شيء.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة كشفت وجهها بغير إذن زوجها، إلا أكبها الله على وجهها في النار.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة أدخلت إلى بيتها ما يكره زوجها، إلا أدخل الله في قبرها سبعين حية وسبعين عقربة، يلدغونها إلى يوم القيامة.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة صامت صيام التطوع ولم تستشر زوجها، إلا رد الله صيامها.




يا "فاطمة"! ما من إمرأة تصدقت من مال زوجها، إلا كتب الله عليها ذنوب سبعين سارقاً.








فقالت له "فاطمة" عليها السلام




يا أبتاه متى تدرك النساء فضل المجاهدين في سبيل الله تعالى؟ فقال لها: ألا أدلك على شيء تدركين به المجاهدين، وأنت في بيتك؟ فقالت: نعم يا أبتاه.




فقال: تصلين في كل يوم ركعتين تقرئين في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة، و"قل هو الله أحد" ثلاث مرات، فمن فعل ذلك كتب الله له ولها ثواب المجاهدين في سبيل الله تعالى.




يتبع الموضوع الثاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin 2
عضو مهم
عضو مهم
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 113
عدد التقيم : 1000294
تاريخ الميلاد : 23/09/1991
الانتساب : 05/08/2009
العمر : 26
الموقع : http://m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : طالب
المزاج : مابعرف

مُساهمةموضوع: رد: قصص امهات المؤمنين   الخميس أغسطس 13, 2009 8:41 pm

وثاني موضوعاتنا







إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه ونشكره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فهو المهتد، ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا.




وأشهد أنْ لا إله إلا الله وحده لا شريك له، ولا مثيل له ولا ضد ولا ند له، وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله، من بعثه الله رحمة للعالمين هاديا ومبشرا ونذيرا، بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة، صلوات ربي وسلامه عليه وعلى كل رسول أرسله.



أما بعد فيا عباد الله، اتقوا الله تبارك وتعالى، وعظموا أمره واجتنبوا نهيه، يقول الله تعالى: {وٱلذين جاءوا من بعدهم يقولون ربنا ٱغفر لنا ولإخوٰننا ٱلذين سبقونا بٱلإيمٰن ولا تجعل فى قلوبنا غلا للذين ءامنوا ربنا إنك رءوف رحيم} (سورة الحشر/10).




جميل أن نتحدث عن الأخلاق الفاضلة، ورائع أن نكتب عن المثل وعظيم السجايا (أي الخصال)، أن نقرأ عن الحلم والأناة، أو نتحدث عن الجود والسخاء ونصف الصدق والسماحة، ونعجب من كرم الكريم، وشهامة الشهم، كل ذلك عظيم، ولكن إن كان هذا كله في شخص واحد، فكم ستحمل النفوس والقلوب لهذا المخلوق من الإجلال والاحترام والمحبة.





نتحدث عنــ







أم المؤمنين




السيدة خديجة أم المؤمنين رضي الله عنها







نسبها رضي الله عنها




هي خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد



العزى بن قصي القرشية الاسدية امها فاطمة



بنت زائدة بن الاصم و اسمه جندب بن هدم بن



رواحه بن حجر بن عبد بن معيص بن عامر بن لؤي




مولدها رضي الله عنها




ولدت رضي الله عنها عام 68 قبل الهجرة النبوية



الشريفة و كان ذلك قبل علم الفيل بخمس عشرة



سنة تقريبا و هذه السنة توافق علم 556 ميلاديا



كانت تدعى في الجاهلية "الطاهرة" فكأن الله تعالى



طهرها و جهزها لدورها الخالد و قد تزوجت قبل



رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا هالة و انجبت



له هند بنت ابي هالة و هالة ابن ابي هالة ثم خلف



عليها عتيق بن عابد و انجبت له هند بنت عتيق






زواجها بالرسول




كانت السيدة خديجة رضي الله عنها



تبعث رجالا يتاجرون في مالها نظير اجر



فخرج الرسول بتجارتها



الى الشام لما عرفت عن امانته و فضله



و كان معه صلى الله عليه و سلم غلامها



"ميسرة" و ما ان عاد الركب الى مكه حتى



انطلق "ميسرة" يملأ سمعها بحديث مثير



عن رحلته مع النبي صلى الله عليه و سلم



حيث نزلوا بالقرب من صومعت راهب فجلس



رسول الله تحت



شجرة فقال الراهب لميسرة انه لم يجلس



تحت هذه الشجرة الا نبي كما تمكن



الرسول من



تحقيق ربح لم يتحقق من قبل للسيدة



خديجة و هكذا نشئت العاطفة العظيمة داخل



السيدة خديجة فعلى فبالرغم من انه لا توجد



في قريش من تنافسها شرفا و نسبا الا انها



ترددت هل يقبلها رسول الله صلى الله عليه



و سلم و هي الكهلة ذات الاولاد...هل يستجيب



لها "محمد" و قد انصرف عن عذارى مكة و زهرات



بني هاشم النضرات فافضت بسرها الى صديقتها



"نفيسة بنت أمية" و هونت "نفيسة" الامر عليها



فهي ذات غنى و جمال و لا توجد من تفوقها نسبا



و شرفا و كل قومها حريص على الزواج منها ذهبت



"نفيسة" الى رسول الله



ووجهت بلطف الى السيدة خديجة رضي الله عنها



و كانت به رغبة فيها و لكنه لم يكن يملك ما يتزوج



به فلما وجهته تقدم لخطبتها وتزوجها رسول الله







خير زوجة




سارت الحياة المباركة بالزوجين السعيدين



أحسن سير و كيف لا و ربها خير الخل أجمعين



و ربتها خير نسائها و لما رأت السيدة خديجة



حب رسول الله لمولاها



زيد بن حارثه وهبته اياه فزادت محبتها في قلب



رسول الله و كفل المصطفى



لبن عمه على بن ابي طالب رضي الله عنه فكانت



له خير ام و قد أكمل الله عز و جل عليهما السعادة



فرزقهما الولد فولدت له القاسم –و به كان يكنى



رسول الله - و عبد الله زينب



و رقية و ام كلثوم وفاطمة وقد ما الاولاد الذكور رضعا



و عاشت الاناث فامن برسول الله و هاجرن معه







أول المصدقين




كانت انباء عن اقتراب ميعاد ظهور النبي الخاتم



تتناقل في الجزيرة العربية لاسيما في مكة لكن



احدا لم يكن يدري يقينا كيف و متى يكون المبعث



المنتظر و كان رسول الله قد نزع الى التأمل فكان



كثيرا ما يذهب الى غار حراء للتعبد و ما كانت



"خديجة" في وقار سنها و جلال امومتها لتضيق



بهذه الخلوات التي تبعده عنها احيانا او تعكر عليه



صفو تأملاته بالمعهود من فضول النساء بل حاولت



ما وسعها الجهد ان تحوطه بالرعاية و الهدوء ما قام



في البيت فاذا انطلق الى غار حراء ظلت عيناها عليه



من بعيد و ربما ارسلت وراءه من يحرسه و يرعاه



و هكذا بدا كل شئ مهيأ لاستقبال الرسالة المنتظرة



فلما جاء الوحي و هرع اليها رسول الله



خائفا و نفض لديها مخاوفه قال "لقد خشيت على نفسي"



و ضمته الى صدرها و قد اثار مراه أعمق عواطف



الامومة فغي قلبها و هتفت في ثقة و يقين



"الله يرعانا يا ابا القاسم أبشر يا بن العم و اثبت



فوالذي نفس خديجة بيده اني لارجو ان تكون نبي



هذه الامة و الله لا يخزيك الله ابدا انك لتصل الرحم



و تصدق الحديث و تحمل الكل و تقري الضعيف



و تعين على نوائب الحق" انساب صوتها رضي



الله عنها لى فؤاد رسول الله ليبعث في نفسه



الطمأنينة و الهدوء فانطلقت به الى ابن عمها



"ورقة ابن نوفل" و كان شيخا كبيرا قد عمي فقالت



له خديجه "يا بن عم اسمع من ابن اخيك"



فأخبره رسول الله بما



حدث فقال له ورقة " هذا الناموس الذي نزل



على موسىعليه السلام يا ليتني فيها جذعا



ليتني اكون حيا اذ يخرجك قومك" فقال رسول الله



"أومخرجي هم؟" قال "نعم لو يأت رجل بمثل ما جئت



به الا عودي و ان يدركني يومك انصرك نصرا مؤزرا





صبرها على الشدائد في سبيل الله رضي الله عنها




للسيدة خديجة رضي الله عنها اكبر الفضل في



الصبر على المحن و مساندة رسول الله و مواساته



بالمال و الكلمة الطيبة التي تخفف عنه فقاست معه



سنوات الحصار و اقامت ثلاث سنوات في شعب



ابي طالب –عندما اعلنت قريش مقاطعتها للمسلمين



و هي الحسيبة الشريفة و زاد بلائها عدو الله



ابو لهب عندما امر بنيه ان يطلقا ابنتيها







كرمها و برها رضي الله عنها




شاء الله تعالى ان تكتمل فضائل امنا السيدة



خديجة رضي الله عنها فكانت مثالا للكرم و البر



و كانت تبر من يحبهم رسول الله صلى الله عليه



و سلم فقد أصابت الناس سنة جدب بعد زواجها



من رسول الله و في هذه



السنة جاءت حليمة السعدية زائرة فعادت من



عنده و معها من مال الطاهره السيدة خديجة بعي



ر يحمل الماء و اربعون رأسا من الغنم ووصل



بر السيدة خديجة الى ابعد من ذلك حيث كانت



"ثوبيه" أول مرضعة للرسول



تدخل على النبي الكريم بعد ان تزوج الطاهره



فكانت تكرمها و تصلها و فاء و كرما لزوجها



رسول الله و لذلك



كان النبي يجلها و يقدرها









عبادتها ضي الله عنها




مكثت السيدة خديجة رضي الله عنها تصلي



مع النبي الصلاة التي



كانت و هي ركعتان في الغداة و ركعتان في



العشي و ذلك قبل ان تفرض لصلوات الخمس



في ليلة الاسراء ذكر الامام ابن اسحاق –رحمه الله- قال "



حدثني بعض اخل العلم ان الصلاة حين افترضت



على رسول الله



اتاه جبريل و هو باعلى مكة فهمز له بعقبه



في ناحية الوادي فانفجرت منه عين من ماء



مزن فتوضأ جبريل و محمد عليهما السلام ثم



صلى ركعتين و سجد اربع سجدات ثم رجع



النبي صلى الله عليه و سلم و قد اقر الله عينه



و طابت نفسه و جاءه ما يحبه من الله عز و جل



فأخذ بيد خديجة حتى اتى بها العين فتوضأ كما



توضأ جبريل ثم ركع ركعتين و سجد اربع سجدات



هو و خديجة ثم كان هو و خديجة يصليان سرا








حب الرسول صلى الله عليه و سلم لها




و قد احبها رسول الله



حبا شديدا بلغ ان غارت منها أم المؤمنين



عائشة رضي الله عنها و هي من هي حظوة



عند رسول الله قالت



كان رسول الله لا يكاد



يخرج من البيت حتى يذكر خديجة فيحسن الثناء



عليها فذكرها يوما من الايام فادركتني الغيرة فقلت



هل كانت الا عجوزا فقد ابدلك الله خيرا منها فغضب



حتى اهتز مقدم شعره من الغضب ثم قال



"لا و الله ما ابدلني الله خيرا منها امنت بي اذ



كفر الناس و صدقتني و كذبني الناس وواستني



في مالها اذ حرمني الناس و رزقني الله منها أولادا اذ



حرمني اولاد النساء"لاقالت عائشة فقلت



في نفسي لا اذكرها بسيئة ابدا



و عن عائشة رضي الله عنها ايضا قالت



"ما غرت على أحد من نساء النبي



ما غرت على خديجة و ما رأيتها و لكن كان



النبي يكثر من ذكرها



و ربما ذبح الشاة ثم يقطعها أعضاء ثم يبعثها في



صدائق خديجة فربما قلت له كأنه لم يكن في الدنيا



امراة الا خديجة ؟ فيقول "انها كانت و كانت و كان لي منها ولد"



و مما يدل على مكانتها عند



رسول الله انه لم يتزوج



غيرها في حياتها و كان يقول صلى الله عليه و سلم



"اني رزقت حبها"



و قد ظل على وفائه



لذكراها و يدل على ذلك ما حدث في غزوة بدر



الكبرى اذ أسر أبو العاص بن ربيع زوج زينب



بنت الرسول فأرسلت



الوفيه بنت الطاهره فداء لزوجها ابي العاص و من



ضمن الفداء قلادة كانت قلدتها بها والدتها المعطاءة



ليلة زفافها فلما راها رسول الله صلى الله عليه و سلم



رق لها رقة شديدة و تذكر زوجه المباركة الوفية



خديجة و قال لأصحابه "ان رأيتم ان تطلقوا أسيرها



و تردوا لهل قلادتها فافعلوا"



يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Admin 2
عضو مهم
عضو مهم
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : الميزان
عدد المساهمات : 113
عدد التقيم : 1000294
تاريخ الميلاد : 23/09/1991
الانتساب : 05/08/2009
العمر : 26
الموقع : http://m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : طالب
المزاج : مابعرف

مُساهمةموضوع: رد: قصص امهات المؤمنين   الخميس أغسطس 13, 2009 8:48 pm

وفاتها رضي الله عنها




توفيت أمنا خديجة رضي الله عنها في شهر



رمضان سنة عشر من النبوة و هي يومئذ



بنت خمس و ستون سنة و دفنت بالحجون



و نزل رسول الله صلى الله عليه و سلم في



حفرتها و لم تكن يومئذ سنة الجنازة الصلاة



عليها و كان ذلك قبل الهجرة بنحو ثلاث سنوات



و بعد خروج بني هاشم من الشعب بوقت قليل



و قد مات في نفس العام عم الرسول صلى الله عليه و سلم



فشق ذلك عليه صلى الله عليه و سلم



و سمي "عام الحزن" و لم يكن ذلك الا لحمايتهما



الدعوة و للدور الذي قام به كل منهما و لم يؤذ



رسول الله الا بعد موتهما








فضلها رضي الله عنها




و في كتاب نزهة المجالس و منتخب النفائس



ان السيدة فاطمة رضي الله عنها قالت



بعد موت أمها و الله يا نبي الله لا ينفعني



طعام و لا شراب حتى تسأل جبريل عليه السلام



عن أمي فسأله فقال هي بين سارة و مريم في الجنة



و قال النبي صلى الله عليه و سلم أفضل



نساء الجنة خديجة بنت خويلد و فاطمة



بنت محمد و مريم بنت عمران



و اسية بنت مزاحم امرأة فرعون



وفي رواية قال جبريل عليه السلام يا محمد



ما نزلت من عند سدرة المنتهى الا و يقول



الله تعالى يا جبريل سلم على خديجة



وعن معاذ رضي الله عنه قال قال رسول الله



ذكر في كتب نزهة المجالس و منتخب النفائس



لخديجة رضي الله عنها و هي في سكرات



الموت أتكرهين ما قد نزل بك و الله لقد جعل



الله لك في السكرة خيرا فاذا قدمت على



ضراتك فأقرئيهن السلام مني مريم بنت عمران



و اسية بنت مزاحم و كلثوم أخت موسى عليه السلام



فقالت علي الوفاء يا رسول الله ذكره القرطبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الـــ اابنـ ـــعـراقـ
صاحبـ المنتــــدى
صاحبـ المنتــــدى
avatar

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 400
عدد التقيم : 19030613
الانتساب : 05/08/2009
الموقع : www.m-alhoob.yoo7.com

العمل/الترفيه : طالب + اعمال حره
المزاج : رومانــــــــــــسي جداااااااااا

مُساهمةموضوع: رد: قصص امهات المؤمنين   الخميس أغسطس 13, 2009 8:54 pm

شكرا كتير على الموضوع الرائع والجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://m-alhoob.yoo7.com
queenof_hearts
مشرف قسم الحب والرومانسيه
مشرف قسم الحب والرومانسيه
avatar

الجنس : ذكر
الابراج الابراج : السرطان
عدد المساهمات : 207
عدد التقيم : 281
تاريخ الميلاد : 18/07/1992
الانتساب : 06/08/2009
العمر : 25
الموقع : اكبر درجه للرومانسيه

العمل/الترفيه : نفسي اعيش ومش عارف
المزاج : bdrab 3ood 3saleya w 3ayesh

مُساهمةموضوع: رد: قصص امهات المؤمنين   الجمعة أغسطس 14, 2009 5:53 pm

تسلم ايدك يا بوب موضوع جميل اوي مشكوزر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.m-alhoob.yoo7.com
 
قصص امهات المؤمنين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مًٍِـــــًنًـتٍِدىـــ الًَِحــــٍَِبــ :: ミ♡彡 الًُحـــــــٍِبـــ عُـآمٍـهُـ ミ♡彡 :: ♥ஓ♥ آلَقِــسِــمٍــ آلآسِــلآمٍــيًــ ♥ஓ♥-
انتقل الى: